إنجلترا تتجرع الهزيمة وألمانيا تنتصر بصعوبة في آخر “بروفة” قبل اليورو

0

تعرّض المنتخب الإنجليزي لخسارة محرجة أمام أيسلندا 0-1 في مباراته الودية الأخيرة، قبل أيام معدودة من انطلاق كأس أوروبا 2024 لكرة القدم في ألمانيا.

وكان فريق المدرب غاريث ساوثغيت يأمل في إنهاء مشواره التحضيري قبل شدّ الرحال نحو الأراضي الألمانية بفوز معنوي على ملعبه وأمام جماهيره في ويمبلي، إلا أنّ هدف يون داغور ثورستينسون (12) في الشوط الأول أفسد وداعية الفريق، فيما قابلته الجماهير بصيحات استهجان خلال استراحة الشوطين وبعد صافرة النهاية.

وجاءت خسارة “الاسود الثلاثة” أمام منتخب يحتل المركز 73 في التصنيف العالمي، ولم يفلح في التأهل إلى البطولة القارية.

ولم يسبق لإنجلترا أن فازت بكأس أوروبا، وهي لا تزال تلهث خلف لقبها الكبير منذ الفوز بمونديال 1966 على أرضها، وتأمل في أن يقودها المدرب ساوثغيت المستمر في منصبه منذ ثماني سنوات إلى التتويج المنتظر.

وأوقعت القرعة منتخب إنجلترا في النهائيات في المجموعة الثالثة التي تضم منتخبات الدنمارك وسلوفينيا وصربيا.

بدوره، حقق المنتخب الألماني قبل أسبوع من انطلاق صافرة البطولة على أرضه، فوزا صعبا على اليونان 2-1 الجمعة في مونشنغلادباخ، بعد 4 أيام من تعادلها السلبي أمام أوكرانيا.

وانتظر المنتخب الألماني حتى الدقيقة 89 من عمر المباراة لخطف الفوز بفضل البديل لاعب خط وسط برايتون الإنجليزي باسكل غروس الذي دخل إلى أرض الملعب قبل 22 دقيقة، من تسديدة صاروخية من خارج منطقة الجزاء، فشل الحارس اليوناني المولود في ألمانيا أوديسيوس فلاخوديموس في صدها.

وفاجأ المنتخب اليوناني، بطل أوروبا عام 2004، أصحاب الأرض بتسجيله هدف السبق عبر غيورغوس ماسوراس، بعدما استغل خطأ فادحا من الحارس المخضرم مانويل نوير (33).

وأدركت ألمانيا التعادل عبر كاي هافيرتس بعد تمريرة من لوروا سانيه (55)، في حين ألغى الحكم هدفا لمهاجم أرسنال الانكليزي بعد نصف الساعة الأول، بداعي التسلل عقب تمريرة من جمال موسيالا.

وتستهل ألمانيا مشوارها في كأس أوروبا بمواجهة اسكتلندا في 14 حزيران/يونيو في ميونيخ، ضمن المجموعة الأولى التي تضم المجر وسويسرا، فيما تخوض أوكرانيا أولى مبارياتها مع رومانيا في 17، ضمن المجموعة الخامسة إلى جانب بلجيكا وسلوفاكيا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.